الغباء الفني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الغباء الفني

مُساهمة من طرف human beatbox في 19/6/2007, 8:32 pm

كنت أشاهد حلقة من برنامج تارتاتا على قناة دبي وكانت الحلقة مع الفنان عاصي الحلاني إيهاب توفيق ورويدا عطية والفنانة الصاعدة أماني السويسي . وبأحد الأسئلة التي طرحتها المذيعة مريم أمين للفنانة رويدا : هل قابلت قلوب مليانة وكان جواب رويدا: نعم وحتى الآن بشوف ناس بيحكوا شي وجواتن شي تاني بس طالما الله شريكنا فما بخاف من شي. وهنا علا صوت التصفيق والتهليل على هذه الإجابة العظيمة. وما أثارني هو هذا الجواب الذي أرادت منه أن تكون فيلسوفة عصرها وأوانها ولم تدري أنها أشركت بالله دون قصد والغريب أن أحداً من الفنانين الموجودين لم يصحح لها الخطأ ويقول: الله واحد لا شريك له, من المؤكد أنها لم تقصد الشرك حاشى لله ولكنها بفلسفتها الغبية وقولها الكلام دون تفكير جعلها تقع بالشرك ومن المعلوم أن هذه الأخطاء تقع كثيراً بين الفنانين فكم من فنان قال: هناك مثل أحبه وهو: "وعسى أن تكروه شيئاً وهو خير لكم" أو "وأن ينصركم الله فلا غالب لكم" دون معرفتهم أن هذا كلام الله وليس مثل أو مقولة . والأمثلة كثيرة فالقرآن مليئ بالحكم ولكن للأسف أكثر الفنانين يسمعون هذا الكلام فيعتقدونها مثل دون أن يكلفوا نفسهم مشقة المعرفة من أين أتت هذه الجملة ليسبقوا قولهم عندما يتلون أية قال تعالى وليس في مثل أنا بحبه.

فأقترح إما أن يوسعوا آفاق إدراكهم و معرفتهم أو أن يصمتوا ولا يظهرون على شاشات التلفزيون إلا للغناء دون إبداء آرائهم وفلسفاتهم فيحاسبوا على كلامهم أمام الله سبحانه وتعالى وأمام الناس والنقاد.
avatar
human beatbox
مشرف
مشرف

عدد الرسائل : 16
تاريخ التسجيل : 19/06/2007

عضو ممبز
نقاط التميز: 19
وصف:

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى